اقلیم کردستان - الایران

   اقلیم کردستان - الایران (53)

إيران تجدد دعمها لحماية أمن وإستقرار إقليم كوردستان

إستقبل السيد نيجيرفان بارزاني رئيس وزراء إقليم كوردستان، مساء  يوم الثلاثاء 28/7/2015،  الدكتور أحمد أميري مساعد الأمين العام لمجلس الأمن القومي الإيراني والوفد المرافق له.

وخلال اللقاء أعرب السيد أميري عن سعادته لزيارة إقليم كوردستان ومستوى العلاقات الثنائية بين الجمهورية الإسلامية الإيرانية وإقليم كوردستان في كافة المجالات وخاصة في المجال التجاري والإعلامي.

كما تطرق في سياق حديثه إلى الأوضاع في العراق والحرب ضد تنظيم داعش الإرهابي، مجدداً دعم بلاده لإقليم كوردستان في هذه الحرب.كما أكد في الوقت نفسه على أن حماية أمن إقليم كوردستان بالنسبة لهم هي إحدى الامور المهمة جداً، عليه فانهم متعاونون بشتى السبل من أجل حماية أمن وإستقرار إقليم كوردستان.

من جانبه أعرب السيد نيجيرفان بارزاني رئيس وزراء إقليم كوردستان عن سعادته لزيارة الوفد الضيف، مجدداً التأكيد على إهتمام إقليم كوردستان بالعلاقات الثنائية مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية في كافة المجالات وتعزيزها أكثر.

كما  أعرب عن شكره للجمهورية الإسلامية الإيرانية التي قامت بدعم قوات بيشمركة كوردستان منذ بداية هجوم داعش على الإقليم، ووصف السيد نيجيرفان بارزاني هذا الموقف الإيراني بمحل تقدير شعب وحكومة إقليم كوردستان.

بحث وتقييم المشاكل بين إقليم كوردستان والحكومة الإتحادية وسبل معالجة هذه المشاكل بالطرق السلمية والحوار والتفاهم كان محوراً آخراً من هذا اللقاء.

تهنئة نيجيرفان بارزاني بمناسبة الإتفاق النووي بين دول مجموعة (5 + 1) وإيران

نص برقية التهنئة التي بعثها السيد نيجيرفان بارزاني رئيس وزراء إقليم كوردستان بمناسبة الإتفاق النووي بين دول مجموعة (5 + 1) التي تضم الدول الخمس الدائمة العضوية بمجلس الأمن إضافة إلى ألمانيا والجمهورية الإسلامية الإيرانية:

بمناسبة التوصل إلى الإتفاقية بين مجموعة (5 + 1) والجمهورية الإسلامية الإيرانية، حول الملف النووي الإيراني، نتقدم بخالص التهاني إلى المرشد ورئاسة الجمهورية والشعب الإيراني. آملين أن تكون هذه الإتفاقية بداية لتعزيز التعاون والتنسيق بين الدول وشعوب العالم، من أجل السلام العالمي وتقدم الإنسانية.

أن هذه الإتفاقية دليل على الصبر والتحمل في المباحثات، وهي أفضل طريق لإحداث الإتفاق بين دول العالم. وبهذه المناسبة نعبر عن تقديرنا لجميع وفود المباحثات والتعاون والجهود الحثيثة  للأمم المتحدة، من أجل خلق التنسيق والسلام العالمي.

ومن هذا المنطلق أود أن  أؤكد على علاقات الصداقة مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية، ونحن واثقون من أن هذه الإتفاقية  سوف تكون عاملاً في توسيع وتعزيز التقدم أكثر لكافة مجالات العلاقات بين إقليم كوردستان والجمهورية الإسلامية الإيرانية من جميع النواحي.


نيجيرفان بارزاني
رئيس وزراء إقليم كوردستان
15/7/2015

نيجيرفان بارزاني يشكر تعاون ايران مع الاقليم

استقبل السيد نيجيرفان بارزاني رئيس حكومة اقليم كوردستان اليوم الاحد 2015/6/14 السيد حسن قشقايي نائب وزير خارجية جمهورية ايران الاسلامية للشؤون القنصلية والبرلمانية.

في اللقاء قدم نائب وزير الخارجية الايراني تحيات واحترام المسؤولين في جمهورية ايران الاسلامية للسيد رئيس الوزراء معربا عن سعادته للتطور الحاصل في الاقليم، وقدم شكره الجزيل للاستقبال الحار من قبل مسؤولي الاقليم له وللوفد الذي رافقه، كما عرف قنصل بلاده الجديد في السليمانية على رئيس الوزراء مبينا قلقه وقلق بلاده على الوضع الحالي في العراق والتوترات الامنية مؤكدا على ان مواجهة داعش مسؤولية مشتركة تقع على عاتق الجميع ومبينا في الوقت ذاته استمرار دعم بلاده لبغداد واربيل في هذه الحرب.

من جهته، هنأ السيد نيجيرفان بارزاني رئيس وزراء اقليم كوردستان السيد قشقايي على تسنمه منصب نائب وزير الخارجية لجمهورية ايران الاسلامية للشؤون القنصلية والبرلمانية كما هنا القنصل الايراني الجديد في السليمانية ، وسلط الضوء على دور البيشمركة في دخر الارهابيين مقدما شكره لجمهورية ايران الاسلامية على تعاونها مع قوات البيشمركة منذ بداية تهديدات داعش على الاقليم مذكرا بدورها قبل وبعد الانتفاضة الربيعية لعام 1991 لشعب كوردستان حيث قدمت العون للاجئين من اقليم كوردستان، واكد ايضا على ان داعش تشكل تهديدا حقيقيا وخطرا على امن اقليم كوردستان وايران.

وفي جانب اخر من حديثه، تمنى رئيس وزراء اقليم كوردستان النجاح للاتفاق الاخير المبرم بين ايران والدول الغربية وان تكون نتائجه لصالح جمهورية ايران الاسلامية والمنطقة وجميع شعوب المنطقة.

وفي اللقاء ايضا، تم التحدث حول المشاكل العالقة بين اربيل وبغداد والعلاقات بين اقليم كوردستان وجمهورية ايران الاسلامية وكيفية تطوير هذه العلاقات في جميع المجالات وبالاخص ما هو مهم للطرفين.

نيجيرفان بارزاني يستقبل وفداً من الجمهورية الإسلامية الإيرانية

إستقبل السيد نيجيرفان بارزاني رئيس وزراء إقليم كوردستان، مساء اليوم الأربعاء 25/2/2015 في العاصمة أربيل، السيد روستمي قاسمي رئيس هيئة التنمية الإقتصادية الإيرانية العراقية والوفد المرافق له.

وبحث الجانبان خلال اللقاء العلاقات الثنائية العريقة بين الجمهورية الإسلامية الإيرانية وإقليم كوردستان وسبل تنميتها بشكل افضل في شتى المجالات الإقتصادية والطاقة والبنية التحتية بشكل عام، وتكثيف التعاون والتنسيق بين الجانبين في هذه المجالات بما فيه مصلحة الطرفين. كما سلط اللقاء الضوء على الأوضاع في المنطقة بشكل عام وآخر المستجدات في العراق وإقليم كوردستان والحرب ضد الإرهاب بشكل خاص.

هذا ومن المقرر ان يجتمع السيد قاسمي خلال هذه الزيارة لإقليم كوردستان مع كل من السادة وزراء الثروات الطبيعية  والإعمار في إقليم كوردستان، لبحث سبل رفع آفاق التعاون والتنسيق المشترك بين الجمهورية الإسلامية الإيرانية وإقليم كوردستان في قطاعات الطاقة والثروات الطبيعية والإعمار والبنية التحتية.

 

 

 

 

 

 

 

نيجيرفان بارزاني يستقبل القنصل الإيراني الجديد

إستقبل نيجيرفان بارزاني  رئيس وزراء إقليم كوردستان، صباح اليوم الأثنين 15 أيلول 2014 السيد مرتضى عيبادي القنصل الجديد للجمهورية الإسلامية الإيرانية لدى أربيل.

وخلال اللقاء رحب رئيس الوزراء بالقنصل الجديد للجمهورية الإسلامية الإيرانية، متمنياً له النجاح في عمله كقنصل جديد لبلاده لدى أربيل معرباً عن شكره لدور القنصل السابق للجمهورية الإسلامية الذي لعب دوراً ملحوظاً في مجال تنمية وتعزيز العلاقات الثنائية بين أربيل وطهران.

من جانبه أعرب القنصل الجديد للجمهورية الإسلامية الإيرانية عن سعادته لبدء مهام عمله كقنصل لبلاده لدى أربيل، وجدد على أنه سيبذل ما بوسعه من جهود لتطوير وتقدم العلاقات الثنائية. كما أعلن أنه سيهتم بشكل خاص بالعلاقات التجارية والتعاون والتنسيق الأكاديمي والعلمي، فضلاً عن الإهتمام بالمجالات الصحية والطبية بين إقليم كوردستان وإيران.

بدوره شدد رئيس وزراء إقليم كوردستان على أن هذه المجالات مهمة بالنسبة لإقليم كوردستان، وجدد شكره للقنصل الإيراني الجديد متمنياً له النجاح والموفقية. 

 

 

 

 

 

 

 

رئيس إقليم كوردستان يجتمع مع وزير الخارجية الإيراني

وصل اليوم الثلاثاء 26/8/2014 السيد محمد جواد ظريف وزير خارجية الجمهورية الإسلامية في إيران والوفد المرافق له، وكان في استقباله في مطار أربيل الدولي السيد نيجيرفان بارزاني رئيس حكومة إقليم كوردستان وعدد من كبار المسؤولين في حكومة الإقليم، اجتمع بعد ذلك مع السيد مسعود بارزاني رئيس إقليم كوردستان، والذي حضره كل من السادة نيجيرفان بارزاني رئيس الحكومة ونائبه السيد قباد طالباني والسادة فؤاد حسين رئيس ديوان رئاسة الإقليم ومصطفى سيد قادر وزير البيشمركة وفلاح مصطفى مسؤول دائرة العلاقات الخارجية في حكومة إقليم كوردستان.

وقد أعرب وزير الخارجية الإيراني عن شكره لحفاوة الاستقبال واللقاء مع الرئيس بارزاني، مبديا سعادته للتطور الذي تشهده مدينة اربيل العاصمة والإقليم بشكل عام، مؤكدا دعم بلاده لشعب كوردستان العراق في حربه ضد إرهابيي داعش، مذكرا بأن بلاده كانت دوما إلى جانب العراقيين وحكومة وشعب كوردستان عندما يتعرضون للتهديدات. وأوضح إن الإرهاب ليس تهديدا على العراق وإقليم كوردستان والشيعة والكورد والسنة فقط، بل انه تهديد لكل الأطراف، وان مصالح الجمهورية الإسلامية في إيران تتطلب محاربة الإرهاب، كما أشار إلى انه من مصلحة بلاده أن يتطور إقليم كوردستان ويتوصل العراقيون إلى حلول صحيحة لمشاكلهم.

وحول العملية السياسية في العراق، أبلغ وزير الخارجية الإيراني الرئيس بارزاني إن بلاده ترغب في تشكيل حكومة جديدة تشارك فيها جميع الأطراف، وطالب الجانب الكوردستاني ببذل أقصى الجهود للمساعدة في تشكيل الحكومة، معربا عن دعم بلاده لأي اتفاق بين حكومة الإقليم وبغداد يهدف إلى معالجة المشاكل العالقة بين الطرفين.

وقد رحب الرئيس بارزاني بالوفد الضيف مشيرا إلى العلاقات التاريخية بين الجمهورية الإسلامية وإقليم كوردستان، كما أعرب عن شكره للدعم والمساعدة التي قدمتها إلى إقليم كوردستان في حربه ضد الإرهابيين، وعن أمله في توطيد العلاقات الثنائية.

وفيما يتعلق بتهديدات الإرهاب، أوضح الرئيس بارزاني إن الإقليم يقف في مواجهة الإرهاب بكل قوة، ولن يسمح بموطئ قدم للإرهابيين في كوردستان، لذا فهو بحاجة إلى أصدقاءه، وان الحرب ضد داعش، تتطلب جهدا جماعيا وتنسيقا بين الدول، لان الإرهاب هو خطر لا يستهدف كوردستان فقط، بل يستهدف جميع الدول.

وحول العملية السياسية في العراق، أعلن الرئيس بارزاني، إن كوردستان تدعم خطوات تشكيل الحكومة التي تضم كافة المكونات وتضمن تطبيق كافة الاتفاقات بين حكومة الإقليم وبغداد لمعالجة المشاكل مشيرا إلى إن إنهاء الأزمات التي يعاني منها العراق مرتبط بدحر الإرهاب ونجاح الحلول السياسية.
هذا وقد عقد الرئيس بارزاني ووزير الخارجية الإيراني مؤتمرا صحفيا مشتركا بعد انتهاء الاجتماع، أجابا فيه على أسئلة واستفسارات الصحفيين.

احدث الأخبار

الحصول على اتصال معنا

اهم الأخبار

حالت های رنگی