اقلیم کردستان - الایران

   اقلیم کردستان - الایران (37)

إيضاح عن تهديد ايران لاقليم كوردستان

دواڕۆژ/ خاص  // نفى ممثل حكومة اقليم كوردستان في الجمهورية الاسلامية الايرانية توجيه اي تهديدات من طهران للاقليم، مؤكدا ان الصراع الامريكي الايراني ليس له علاقة باقليم كوردستان. 

 

وقال ناظم دباغ ممثل حكومة الاقليم في ايران، لـ دواڕۆژ، اليوم الثلاثاء 14/5/2019، انه لا تهديد موجه من ايران الى الاقليم وذلك لان الصراع مع الولايات المتحدة لا علاقة به بالاقليم. 

 

واضاف دباغ ان اقليم كوردستان والحكومة الاتحادية اعلنا موقفهما سابقا من الصراع الامريكي الايراني، مشددا على انه لا خطر على العراق ولا يوجد سبب لتقوم ايران بتهديد الاقليم. 

 

وشدد دباغ على انه لا يوجد اي طلب ايراني من العراق والاقليم، لافتا الى ان ايران فقط تطلب استمرار العلاقة مع الحكومة الاتحادية والاقليم في اطار الدستور العراقي الدائم.

 

https://www.dwarozh.net/ar/details.aspx?Jimare=51820target=%22_blank%22

ناظم دباغ: جميع الاطراف السياسية في الاقليم على علاقة بإيران

دواڕۆژ// اعلن ممثل حكومة اقليم كوردستان في الجمهورية الاسلامية الايرانية، ان رسالة ايران للاطراف السياسية في اقليم كوردستان وهي الاسراع في تشكيل الحكومة الجديدة لاقليم كوردستان كانت بشكل غير مباشر ومن الناحية الموضوعية فان تشكيل الحكومة وفق ان الديمقراطي هو الفائز الاول في الانتخابات بدأت ايران بالحزب الديمقراطي بالدرجة الاولى للتواصل مع الاطراف الاخرى.

وقال ناظم دباغ ممثل حكومة اقليم كوردستان في الجمهورية الاسلامية الايرانية لـ (صوت امريكا)، ان "علاقة الديمقراطي ليست اقل من علاقة الاتحاد الوطني مع ايران. كما ان علاقة الاتحاد الوطني مع ايران ليست اقوى من علاقة الديمقراطي".

 

وبشان حركة التغيير، اوضح دباغ، ان "حركة التغيير وجميع الاطراف السياسية في اقليم كوردستان بجميع اسمائها على علاقة وتواصل مع ايران".

 

واضاف، ان "الطرفين (الجمهورية الاسلامية والاطراف السياسية في اقليم كوردستان العراق) يحاولان ان يكون لهما علاقة مع الاخر، سواء كان الاتحاد الوطني او الديمقراطي او الكادحين او حركة التغيير". 

 

وكشف ممثل حكومة اقليم كوردستان في ايران، ان الجمهورية الاسلامية ترفض ضمنا نظام الادارتين في اقليم كوردستان والا اذا كان ذلك يخدم مصلحتها لقامت بدعم الاطراف التي تحدثت عن الادارتين.

 

https://www.dwarozh.net/ar/details.aspx?jimare=51233

ممثل حكومة الاقليم في طهران يطمئن مواطني كوردستان الراغبين بالسفر الى ايران

طمأن ممثل حكومة اقليم كوردستان في طهران ناظم دباغ اليوم السبت 18 ايار 2019 مواطني الاقليم الراغبين بالسفر الى ايران.

وقال دباغ في تصريح لراديو نوا "ان جميع الجهات يؤكدون عدم حدوث حرب بين الولايات المتحدة الامريكية والجمهورية الاسلامية الايرانية" ، مشيرا الى "ان المسؤولين الايرانيين يشددون على اتخاذ طريق السلام".

واعرب عن "اعتقاده بعدم وجود اية مخاطر على مواطني اقليم كوردستان الذين يرغبون بالسفر الى ايران ، لانه في حال حدوث الحرب فان اهداف الصواريخ بعيدة جدا عن المدنيين ".

https://www.radionawa.com/all-detail.aspx?jimare=12203

الدباغ لنوا : طهران وافقت على الاعتراف رسميا بمعبرين حدوديين بين اقليم كوردستان وايران

قال ممثل حكومة اقليم كوردستان في طهران ناظم الدباغ في تصريح لراديو نوا ان الجمهورية الاسلامية الايرانية وافقت على طلب الحكومة الاتحادية في بغداد وحكومة الاقليم بشأن الاعتراف رسميا بمعبري بشته و شوشمي الحدوديين بين مدينة حلبجة في اقليم كوردستان والجمهورية الاسلامية الايرانية.

واعلن محافظ السليمانية هفال ابو بكر في الـ 12 من شهر اذار الماضي توجيه دعوة رسمية له من قبل الجمهورية الاسلامية الايرانية لزيارة طهران.

وقال ابو بكر في تصريح لراديو نوا ان "الزيارة تأتي بهدف المزيد من التنسيق واجراء المباحثات بشأن المنافذ الحدودية بين محافظة السليمانية والجمهورية الاسلامية الايرانية".

العراق يفتح منفذ بشته الحدودي مع محافظة كرمانشاه غربي ايران

وافقت الحكومة العراقية على فتح منفذ بشته الحدودي في منطقة حلبجه بكردستان العراق المحاذية لمحافظة كرمانشاه غربي ايران.

واوعزت الحكومة العراقية لسلطات منطقة كردستان بفتح مكاتب لتسيير الشؤون الادارية والجمركية في هذا المنفذ الحدودي.

ويشار الى ان هذا المنفذ الحدودي تجتازه 450 شاحنة محملة بالسلع الايرانية يوميا باتجاه منطقة كردستان العراق والتي تحمل معظمها معدات البناء.

ويعد هذا المنفذ الحدودي من بين 5 منافذ غير رسمية في كردستان العراق بمحاذاة الجمهورية الاسلامية الايرانية والتي طلبت الحكومة العراقية استقرار الدوائر الادارية والجمركية فيها من اجل اكتسابها صفة رسمية.

 

 

الكشف عن تفاصيل جديدة بشأن الرحلات بين السليمانية وطهران

 شفق نيوز/ أفاد مدير مطار السليمانية الدولي طاهر عبد الله، اليوم السبت، بوجود جهود حثيثة لاستئناف الرحلات الجوية من والى العاصمة الايرانية طهران.

وقال عبد الله لوسائل اعلام كوردية ان مطار السليمانية انهى جميع استعداداته لاستئناف الرحلات الجوية مع طهران، وان تأخير استئناف الرحلات يعود الى شركات الطيران الايرانية.

واضاف ان المطار بانتظار قرار الشركات الايرانية، لافتا الى ان سماء ايران مازالت مغلقة امام الطيران من اقليم كوردستان.

من جانبه قال ممثل حكومة الاقليم في طهران ناظم الدباغ ان القرار السياسي لاستئناف الرحلات مع السليمانية قد صدر مؤخراً، وما يبقى انهاء الشركات الايرانية مهامها لاستئناف الرحلات.

وتابع ان الشركات ستعلن يوم الثلاثاء المقبل قرارها النهائي باستئناف الرحلات مع السليمانية.

 http://www.shafaaq.com/ar/Ar_NewsReader/f03a57c0-065c-4bd4-a8e2-5af4dc7f16bb

احدث الأخبار

الحصول على اتصال معنا

اهم الأخبار

حالت های رنگی