اقلیم کردستان العراق

   اقلیم کردستان العراق

فيلم «أخوة الحرب» يفتتح مهرجان السليمانية السينمائي الدولي الرابع

منصور جهانی -  تنطلق يوم الثلاثاء 1/اكتوبر 2019 فعاليات مهرجان السليمانية السينمائي الدولي بنسخته الرابعة بعرض فيلم «أخوات الحرب» للمخرجة كارولينا فورست. 

ويبدأ المهرجان السينمائي المنعقد بمدينة السليمانية بإقليم كردستان العراق فعالياته بحسب المكتب الاعلامي للمهرجان، بعرض فيلم «أخوات الحرب» Sisters in Arms للمخرجة والكاتبة الفرنسية «كارولينا فورست» Caroline Fourest، وبمشاركة نخبة من الممثلين من ضمن «ديلان جوين» Dilan Gwyn، «اميره كاسر» Amira Casar، «كاميليا جوردانا» Camélia Jordana ، «مايا سانسا» Maya Sansa، «اشفير جيرال» Esther Garrel، «نانه بلونديل» Nanna Blondell، «كوركماز ارسلان» Korkmaz Arslan، «نوش سكوجين» Noush Skaugen، «مارك ريدر» Mark Ryder و «يوسف دوزو» Youssef Douazou عند تمام الساعة الثامنة مساءا يوم الثلاثاء -1 اكتوبر 2019. 

 

وكان أول عرض عالمي لفيلم «أخوات الحرب» في مهرجان برلين السينمائي الدولي بنسخته الـ 69 في ألمانيا، وعرضه الثاني ولأول مرّة في الشرق الأوسط سيكون في مدينة السليمانية بمشاركة نخبة من السينمائيين المحليين والعالميين. 

 

وتشرف على تنظيم النسخة الرابعة لمهرجان هذا العام شركة «مستي فيلم» للأفلام وبإدارة «فؤاد جلال»، وبرئاسة «ملا بختيار» مسؤول القسم الخاص بدعم هذا المهرجان واحدى الشخصيات السياسية البارزة في إقليم كردستان العراق، والادارة الفنية يشرف عليها «دانر عمر فارس» علاوة على مديرة التنسيق والتنظيم «لينا رضا».

 

يستضيف مهرجان السليمانية الرابع لهذا العام 134 فيلما لمخرجين من 78 بلد حول العالم، تشمل منتجات أعوام 2018 و 2019 في القسمين التنافسيين: 1- «سينما العالم» (دولي)  ويتضمن أقسام الآثار السينمائية الطويلة والقصيرة والأعمال الوثائقية وأفلام الانيميشن والتجريبي، 2- «السينما الكردية» (محلي) ويتضمن الأعمال السينمائية الطويلة والقصيرة، الوثائقية، الانيميشن والتجريبي بالاضافة الى إقامة ورش عمل متخصصة في صناعة الأفلام واجتماعات الإنتاج المشترك. 

 

وسيقدّم أعضاء لجنة تحكيم مهرجان السليمانية Slemani السينمائي الدولي، 14 جائزة كل واحدة منها عبارة عن تمثال ذهبي (الصنوبرة الذهبية) علاوة على جائزة نقدية لأفضل الأعمال الطويلة في قسمي "السينما العالمية" و السينما الكردية، وأفضل فيلم أجنبي وأفضل أخراج وأفضل سيناريو وأفضل تصوير وأفضل فيلم قصير أجنبي وأفضل فيلم وثائقي وأفضل فيلم قصير محلي، علاوة على جائزة لجنة التحكيم الخاصة و4 جوائز خاصة عن طريق شركة «مستي فيلم» السينمائية من ضمن جائزة «شکومه‌‌ندی» الفخرية، جائزة «أحمد كايا» (المطرب الكردي المعروف)، جائزة الشهيدة «پرچم» (أول فتاة تستشهد خلال حربها ضد تنظيم داعش الارهابي في كوباني بسوريا) وجائزة الراحل «طاها كريمي» (المخرج وفقيد السينما الايرانية).

 

إدارة العلاقات العامة لمهرجان السليمانية السينمائي.

كوردستان تحيي الذكرى الـ36 لأنفلة البارزانيين بحضور رسمي كبير

شفق نيوز/ أحيت كوردستان، اليوم الاربعاء، مراسم الذكرى الـ36 لأنفلة البارزانيين، والابادة الجماعية التي ارتكبها النظام العراقي السابق بحقهم.

وجرت اليوم مراسم الذكرى بحضور رئيس اقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني، ورئيس حكومة اقليم كوردستان مسرور بارزاني، وعدد كبير من المسؤولين في كوردستان والعراق، اضافة الى ممثلي البعثات الدولية في اربيل وبغداد.

وكان زعيم الحزب الديمقراطي الكوردستاني مسعود بارزاني اصدر اليوم بياناً في ذكرى أنفلة البارزانيين، قال فيه انه "من المؤسف، وبينما تمر 36 سنة على تلك الجريمة الكبرى، مازلنا نلمس بين الحين والحين آثار فكر الشوفينيين ومرتكبي الأنفال في تصرفات بعض الأشخاص والأطراف، وهذه كانت مشكلة شعبنا الرئيسة مع الحكومات المتعاقبة في بغداد".

من جانبه قال رئيس وزراء إقليم كوردستان، مسرور بارزاني، في بيان عن أنفلة البارزانيين "يستحق شعبنا الصامد وذوو المؤنفلين كل الخدمات والرعاية، ونحن في حكومة إقليم كوردستان سنواصل مساعينا، لنعمل من خلال وزارة شؤون الشهداء والمؤنفلين على تحقيق جميع حقوق واحتياجات أعزائنا هؤلاء، وسيكون الإصرار على تعويض ضحايا حملات الإبادة العرقية لشعب كوردستان، مادياً ومعنوياً، واحدة من نقاط محادثاتنا مع الحكومة الاتحادية العراقية، كما كانت دائماً".

يشار الى ان النظام العراقي السابق، اقتاد قبل 36 سنة 8000 من الاطفال والشيوخ والشباب البارزانيين، إلى صحارى جنوب العراق، وقتلهم بطريقة جماعية.

وكانت تلك الجريمة، احدى حلقات تضحيات أبناء شعب كوردستان، من تغييب الاف الشباب الكورد الفيليين، وأنفال كرميان وبهدينان، والقصف الكيمياوي لحلبجة، وعمليات التعريب والترحيل، اضافة الى حملات ابادة الإزيديين.

قوباد طالباني يرحب بقرار المحكمة الاتحادية

رحب قوباد طالباني نائب رئيس حكومة اقليم كوردستان بقرار المحكمة الاتحادية العليا حول المادة 140 الدستورية.

وقال قوباد طالباني خلال تغريدة على موقع تويتر: نرحب بقرار المحكمة الاتحادية العليا ببقاء سريان المادة (140) من دستور جمهورية العراق والخاصة بكركوك والمناطق المستقطعة الاخرى.

واضاف قوباد طالباني: ونؤكد ضرورة استئناف خطوات تطبيق المادة 140 والتي تبدأ بتطبيع الاوضاع في جميع المناطق المستقطعة.

هذا وقضت المحكمة الاتحادية العليا ببقاء سريان المادة (140) من دستور جمهورية العراق. 

وقال المتحدث الرسمي للمحكمة إياس الساموك في بيان، تلقى PUKmedia، نسخة منه، إن "المحكمة الاتحادية العليا عقدت جلستها برئاسة القاضي مدحت المحمود وحضور القضاة الاعضاء كافة ونظرت بطلب مجلس النواب بتفسير المادة (140) من الدستور من حيث سريانها من عدمه".

واضاف الساموك، أن "المحكمة الاتحادية العليا وجدت أن المادة (140) من دستور جمهورية العراق لسنة 2005 اناطت بالسلطة التنفيذية اتخاذ الخطوات اللازمة لإكمال تنفيذ متطلبات المادة (58) من قانون ادارة الدولة للمرحلة الانتقالية بكل فقراتها والتي لا زالت نافذة استناداً لأحكام المادة (143) من الدستور".

 

 

متابعة PUKmedia 

حكومة كوردستان الجديدة تتلقى دعماً أممياً للاستقرار ومعالجة القضايا العالقة

شفق نيوز/ قدمت الممثلة الأممية الخاصة جينين هينيس بلاسخارت، اليوم الاربعاء، تهانيها لكوردستان، لمناسبة تشكيل الحكومة الجديدة برئاسة مسرور بارزاني.

وقالت بلاسخارت في برقية لها "تهانينا لإقليم كوردستان ولكل العراق بحكومة الإقليم الجديدة"، مضيفة ان "أمامها الكثير من العمل: تعاون وتنسيق أوثق مع الحكومة الاتحادية لمعالجة كل القضايا العالقة، والاستقرار والتنمية الاقتصادية".

وتابعت "ستواصل الأمم المتحدة العمل عن كثب مع أربيل وبغداد للمساعدة في بناء عراق مزدهر وتعزيز وحدته وديمقراطيته".

يذكر ان رئيس اقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني وجه، اليوم الاربعاء، رسالة تهنئة الى رئيس حكومة الاقليم مسرور بارزاني، بمناسبة حصول الاخير على ثقة برلمان كوردستان.

وعبر رئيس الاقليم في رسالته الى مسرور بارزاني عن سروره وتهنئته البالغة لحصوله اليوم على ثقة برلمان كوردستان كرئيس للوزراء وللكابينة التاسعة لحكومة الاقليم، عادا اياه منجزا اخر لاستمرار عملية الازدهار وتعميق الديمقراطية في اقليم كوردستان، ونتيجة لرغبة وصمود وتعاون المواطنين والاطراف الكوردستانية واصدقاء ومساندي الشعب الكوردستاني.

وخاطب بارزاني رئيس الحكومة بالقول انه اهل لهذه المسؤولية والثقة، معربا عن اطمئنانه انه سيستثمر قدراته وقدرات فريقه لخدمة اقليم كوردستان.

واشار بارزاني الى ان تجربة السنوات العديدة الماضية في العمل لحماية وتقدم قضية الشعب الكوردستاني وتحقيق الحقوق الدستورية لاقليم كوردستان مرت بالبعديد من المراجل الصعبة، معربا عن امله الا تتكرر تلك الصعوبات وتوجه كل القدرات لاعادة اعمار وتطور كوردستان بشكل اكبر.

كما عبر رئيس الاقليم عن ثقته بان رئيس الحكومة سيتمكن من السيطرة على المشكلات بشكل مبدع ونشط وفعال وسيتمكن من رفع الروح المعنوية لفريقه الحكومي ازاء التحديات وسيحصلون على النتائج الجيدة والمطلوبة.

واكد ان رئيس الحكومة وفريقه العامل معه لن يقصروا ابدا في اداء الواجبات المناطة بهم وتنفيذ الاعمال اليومية وطويلة المدى لتوفير الهدوء والامان والازدهار الاقتصادي والاجتماعي والسياسي في اقليم كوردستان.

واضاف نيجيرفان بارزاني انه يطمئن الشعب الكوردستاني ورئيس حكومته وكابينتها التاسعة انه كرئيس للاقليم سيقدم اقصى الدعم والاسناد والتعاون لرئيس الحكومة وكابينته الحكومية التاسعة ليتمكنوا من النجاح في اداء اعمالهم.

واختتم رسالته بالقول ان نجاحكم ونائب رئيس الحكومة وجميع الوزراء في خدمة اقليم كوردستان هو نجاح للجميع ونجاح للشعب واقليم كوردستان.  

رئيس اقليم كوردستان يكشف نتائج اجتماعه مع ماكرون

شفق نيوز/ كشف رئيس اقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني، اليوم الاربعاء، عن نتائج اجتماعه مع الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون اليوم في قصر الاليزيه بالعاصمة الفرنسية باريس.

وقال بارزاني عقب الاجتماع للصحفيين ان "الاجتماع مع الرئيس الفرنسي كان جيداً"، مشيرا الى "دور فرنسا وماكرون الكبير في الانفتاح السياسي بعد احداث 16 تشرين الأول وقضية الاستفتاء، ما أسهم في تحسين العلاقات بين اربيل وبغداد".

وأوضح انه وبعد تسلمه رئاسة الاقليم تلقى دعوة لزيارة فرنسا‎، لافتا الى ان "الاجتماع كان ايجابيا وناقشنا خلاله علاقاتنا الثنائية السياسية والاقتصادية‎".

وافاد بارزاني بأنه وجه الدعوة لماكرون الى زيارة كوردستان في زيارته المقبلة الى العراق، مردفا ان ماكرون أعرب عن سروره لسماع خبر الاعلان عن تشكيل حكومة الاقليم‎.

وتأتي زيارة رئيس اقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني، وهي الخارجية الاولى له منذ تسلمه منصبه، تلبية لدعوة رسمية تلقاها من الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون.

نيجيرفان بارزاني يعلن اقصى الدعم لرئيس حكومة كوردستان: سيسطر على المشكلات بشكل مبدع

شفق نيوز/ وجه رئيس اقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني، اليوم الاربعاء، رسالة تهنئة الى رئيس حكومة الاقليم مسرور بارزاني، بمناسبة حصول الاخير على ثقة برلمان كوردستان.
وعبر رئيس الاقليم في رسالته الى مسرور بارزاني عن سروره وتهنئته البالغة لحصوله اليوم على ثقة برلمان كوردستان كرئيس للوزراء وللكابينة التاسعة لحكومة الاقليم، عادا اياه منجزا اخر لاستمرار عملية الازدهار وتعميق الديمقراطية في اقليم كوردستان، ونتيجة لرغبة وصمود وتعاون المواطنين والاطراف الكوردستانية واصدقاء ومساندي الشعب الكوردستاني. 
وخاطب بارزاني رئيس الحكومة بالقول انه اهل لهذه المسؤولية والثقة، معربا عن اطمئنانه انه سيستثمر قدراته وقدرات فريقه لخدمة اقليم كوردستان.
اشار بارزاني الى ان تجربة السنوات العديدة الماضية في العمل لحماية وتقدم قضية الشعب الكوردستاني وتحقيق الحقوق الدستورية لاقليم كوردستان مرت بالبعديد من المراجل الصعبة، معربا عن امله الا تتكرر تلك الصعوبات وتوجه كل القدرات لاعادة اعمار وتطور كوردستان بشكل اكبر.
كما عبر رئيس الاقليم عن ثقته بان رئيس الحكومة سيتمكن من السيطرة على المشكلات بشكل مبدع ونشط وفعال وسيتمكن من رفع الروح المعنوية لفريقه الحكومي ازاء التحديات وسيحصلون على النتائج الجيدة والمطلوبة.
واكد ان رئيس الحكومة وفريقه العامل معه لن يقصروا ابدا في اداء الواجبات المناطة بهم وتنفيذ الاعمال اليومية وطويلة المدى لتوفير الهدوء والامان والازدهار الاقتصادي والاجتماعي والسياسي في اقليم كوردستان.
واضاف نيجيرفان بارزاني انه يطمئن الشعب الكوردستاني ورئيس حكومته وكابينتها التاسعة انه كرئيس للاقليم سيقدم اقصى الدعم والاسناد والتعاون لرئيس الحكومة وكابينته الحكومية التاسعة ليتمكنوا من النجاح في اداء اعمالهم.

واختتم رسالته بالقول ان نجاحكم ونائب رئيس الحكومة وجميع الوزراء في خدمة اقليم كوردستان هو نجاح للحميع ونجاح للشعب واقليم كوردستان.

احدث الأخبار

الحصول على اتصال معنا

اهم الأخبار

حالت های رنگی