اقلیم کردستان العراق

   اقلیم کردستان العراق

مسرور بارزاني يلتقي بابا الفاتيكان

 

التقى رئيس حكومة  منطقة كردستان مسرور بارزاني، اليوم الأربعاء 19 شباط/ فبراير، البابا فرنسيس بابا الفاتيكان ، في جلسة تم النقاش فيها حول جملة من الملفات ذات الاهتمام المشترك.

 

العالم- العراق

كما تم بحث آخر المستجدات في الساحة العراقية والمنطقة، مع التركيز على طبيعة التعايش الديني والقومي وأوضاع المسيحيين في كردستان والعراق.

وشكر بارزاني بابا الفاتيكان على نصائحه الهادفة لتعزيز روح التسامح والتعايش بين الشعوب بمختلف قومياتهم وأديانهم ومعتقداتهم في العالم والمنطقة، على حد تعبير وكالة "حكومة كردستان".

وأكد بارزاني على وضع التعايش الديني والقومي في منطقة كردستان، والذي تنعم فيه كل المكونات بالأمن والسلام والحرية مما جعله ملاذاً آمناً لمئات الالاف من النازحين واللاجئين الذين اُجبروا على اللجوء إلى كردستان بسبب الحروب والنزاعات في العراق وسوريا.

كما وجه مسرور بارزاني الدعوة لبابا الفاتيكان لزيارة كردستان العراق.

وأكد بابا الفاتيكان على دور كردستان وحكومته في توفير المناخ الملائم للتعايش السلمي والديني والقومي واحتضان اللاجئين والنازحين وتقديم كل ما يحتاجونه على أكمل وجه، كما أثنى قداسة البابا على الدور الذي لعبته

المنطقة في مكافحة الإرهاب ونبذ العنف.

 

https://www.alalamtv.net/news/4746796/%D9%85%D8%B3%D8%B1%D9%88%D8%B1-%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D8%B2%D8%A7%D9%86%D9%8A-%D9%8A%D9%84%D8%AA%D9%82%D9%8A-%D8%A8%D8%A7%D8%A8%D8%A7-%D8%A7%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%AA%D9%8A%D9%83%D8%A7%D9%86

 

مسرور بارزاني يجري مباحثات امنية وعسكرية مع وزير الدفاع الايطالي

 شفق نيوز/ اجتمع رئيس حكومة إقليم كوردستان مسرور بارزاني، اليوم الأربعاء، مع وزير الدفاع الإيطالي لورينزو غويريني وناقش معه عدداً من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.

وتم خلال الاجتماع بحث سبل تعزيز العلاقات بين إقليم كوردستان وإيطاليا في مختلف المجالات، إضافة إلى استعراض آخر المستجدات في العراق والمنطقة.
كما جرى التأكيد على مواصلة دعم قوات البيشمركة والجيش العراقي وخصوصاً في مجال التدريب، وتم الاتفاق كذلك على أن تنظيم داعش لا يزال يمثل تهديداً جدياً للأمن في العراق مما يتطلب مزيداً من التنسيق لمكافحته ومواجهة الإرهاب بصورة عامة.
هذا وثمن وزير الدفاع الإيطالي دور رئيس حكومة إقليم كوردستان في تخفيف حدة التوترات في المنطقة.
بدوره شكر رئيس حكومة الإقليم، إيطاليا على تقديم الدعم والإسناد لإقليم كوردستان وبالأخص في مجال الحرب ضد الإرهاب.

https://www.shafaaq.com/ar/%D9%83%D9%88%D8%B1%D8%AF%D8%B3%D9%80%D9%80%D8%AA%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A7%D8%AA/%D9%85%D8%B3%D8%B1%D9%88%D8%B1-%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D8%B2%D8%A7%D9%86%D9%8A-%D9%8A%D8%AC%D8%B1%D9%8A-%D9%85%D8%A8%D8%A7%D8%AD%D8%AB%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%85%D9%86%D9%8A%D8%A9-%D9%88%D8%B9%D8%B3%D9%83%D8%B1%D9%8A%D8%A9-%D9%85%D8%B9-%D9%88%D8%B2%D9%8A%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%81%D8%A7%D8%B9-%D8%A7%D9%84%D8%A7%D9%8A%D8%B7%D8%A7%D9%84%D9%8A/

 

بيان صادر عن رئاسة إقليم كوردستان

 الأحداث الأخيرة التي وقعت في كركوك والقائم وأمام السفارة الأمريكية ببغداد، مؤشرات تدل على ازدياد تعقيد الأوضاع في العراق والتي أدت إلى أفعال وردود أفعال متكررة، من هذا المنطلق نرفض خطوات تصفية حسابات الدول على أرض العراق وبالتالي انتهاك سيادته، الأمر الذي ادى بالنتيجة الى وقوع اللواء قاسم سليماني قائد فيلق القدس وأبو مهدي المهندس نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي ورفاقهما ضحايا، حيث كان لهما دور مشهود في الحرب ضد إرهابيي داعش خلال السنوات الماضية.

لا يجوز اتخاذ العراق ساحة لحسم صراعات الدول، كما ندعو إلى حل مشاكلهم عن طريق الحوار واحترام العراق وسيادته. إن استمرار هذه التعقيدات والأفعال وردود الأفعال سيمضي بالعراق والمنطقة نحو الهاوية ومستقبل مجهول وسيؤدي إلى إحياء وتقوية القوى المتشددة والإرهابية من قبيل داعش.

في هذه الظروف المعقدة والحساسة والخطيرة، ندعو كل الأطراف إلى الالتزام بأقصى درجات ضبط النفس ومنع حدوث أي تطورات خطيرة.


رئاسة إقليم كوردستان
٣ كانون الثاني ٢٠٢٠

 http://dfr.gov.krd/a/d.aspx?l=14&a=49910

رئيس إقليم كوردستان "قلق" من أوضاع العراق: صالح يتعرض لضغوط كبيرة مخالفة للدستور

 شفق نيوز/ أبدى رئيس اقليم كوردستان، نيجيرفان بارزاني، اليوم السبت، قلقه من الاوضاع الحالية في العراق، مشيرا الى ان رئيس الجمهورية برهم صالح يتعرض لضغوط كبيرة.

وقال بارزاني في بيان ورد لشفق نيوز "نتابع بقلق بالغ وعن كثب أوضاع وتطورات العراق الذي يعاني أزمة عميقة. فبينما ينذر التهديد بعدم الاستقرار والمزيد من تعقيد الأوضاع البلدَ بالمضي نحو مستقبل مجهول، فإن الواجب يحتم على الجميع التعامل مع الوضع بالتفاهم وبروح وطنية وبمسؤولية وبعيداً عن الضغوط السياسية لاجتياز المرحلة وفقاً للسياقات الدستورية".

واضاف "في موضوع تكليف مرشح لرئاسة الحكومة العراقية القادمة، يبدو أن رئيس الجمهورية برهم صالح يتعرض لضغوط كبيرة وبخلاف الآليات والاسس الدستورية، وهنا نشدد على أن أي حل يجب أن يكون قائماً على أساس الدستور ووفقاً للسياقات القانونية".

وتابع بارزاني انه "ولاختيار مرشح وطني وغير جدلي لرئاسة الحكومة يكون مقبولاً من القوى المؤثرة، ينبغي الأخذ في الحسبان المطالب المشروعة للمتظاهرين وأوضاع ومصالح البلد عند اختياره، وأن تقدم المساعدة للحكومة القادمة لغرض اجتياز المرحلة الانتقالية المقبلة والإعداد لانتخابات جديدة".

https://www.shafaaq.com/ar/%D9%83%D9%88%D8%B1%D8%AF%D8%B3%D9%80%D9%80%D8%AA%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A7%D8%AA/%D8%B1%D8%A6%D9%8A%D8%B3-%D8%A5%D9%82%D9%84%D9%8A%D9%85-%D9%83%D9%88%D8%B1%D8%AF%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D9%86-%D9%82%D9%84%D9%82-%D9%85%D9%86-%D8%A3%D9%88%D8%B6%D8%A7%D8%B9-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B1%D8%A7%D9%82-%D8%B5%D8%A7%D9%84%D8%AD-%D9%8A%D8%AA%D8%B9%D8%B1%D8%B6-%D9%84%D8%B6%D8%BA%D9%88%D8%B7-%D9%83%D8%A8%D9%8A%D8%B1%D8%A9-%D9%85%D8%AE%D8%A7%D9%84%D9%81%D8%A9-%D9%84%D9%84%D8%AF%D8%B3%D8%AA%D9%88%D8%B1/

 

فيلم «أخوة الحرب» يفتتح مهرجان السليمانية السينمائي الدولي الرابع

منصور جهانی -  تنطلق يوم الثلاثاء 1/اكتوبر 2019 فعاليات مهرجان السليمانية السينمائي الدولي بنسخته الرابعة بعرض فيلم «أخوات الحرب» للمخرجة كارولينا فورست. 

ويبدأ المهرجان السينمائي المنعقد بمدينة السليمانية بإقليم كردستان العراق فعالياته بحسب المكتب الاعلامي للمهرجان، بعرض فيلم «أخوات الحرب» Sisters in Arms للمخرجة والكاتبة الفرنسية «كارولينا فورست» Caroline Fourest، وبمشاركة نخبة من الممثلين من ضمن «ديلان جوين» Dilan Gwyn، «اميره كاسر» Amira Casar، «كاميليا جوردانا» Camélia Jordana ، «مايا سانسا» Maya Sansa، «اشفير جيرال» Esther Garrel، «نانه بلونديل» Nanna Blondell، «كوركماز ارسلان» Korkmaz Arslan، «نوش سكوجين» Noush Skaugen، «مارك ريدر» Mark Ryder و «يوسف دوزو» Youssef Douazou عند تمام الساعة الثامنة مساءا يوم الثلاثاء -1 اكتوبر 2019. 

 

وكان أول عرض عالمي لفيلم «أخوات الحرب» في مهرجان برلين السينمائي الدولي بنسخته الـ 69 في ألمانيا، وعرضه الثاني ولأول مرّة في الشرق الأوسط سيكون في مدينة السليمانية بمشاركة نخبة من السينمائيين المحليين والعالميين. 

 

وتشرف على تنظيم النسخة الرابعة لمهرجان هذا العام شركة «مستي فيلم» للأفلام وبإدارة «فؤاد جلال»، وبرئاسة «ملا بختيار» مسؤول القسم الخاص بدعم هذا المهرجان واحدى الشخصيات السياسية البارزة في إقليم كردستان العراق، والادارة الفنية يشرف عليها «دانر عمر فارس» علاوة على مديرة التنسيق والتنظيم «لينا رضا».

 

يستضيف مهرجان السليمانية الرابع لهذا العام 134 فيلما لمخرجين من 78 بلد حول العالم، تشمل منتجات أعوام 2018 و 2019 في القسمين التنافسيين: 1- «سينما العالم» (دولي)  ويتضمن أقسام الآثار السينمائية الطويلة والقصيرة والأعمال الوثائقية وأفلام الانيميشن والتجريبي، 2- «السينما الكردية» (محلي) ويتضمن الأعمال السينمائية الطويلة والقصيرة، الوثائقية، الانيميشن والتجريبي بالاضافة الى إقامة ورش عمل متخصصة في صناعة الأفلام واجتماعات الإنتاج المشترك. 

 

وسيقدّم أعضاء لجنة تحكيم مهرجان السليمانية Slemani السينمائي الدولي، 14 جائزة كل واحدة منها عبارة عن تمثال ذهبي (الصنوبرة الذهبية) علاوة على جائزة نقدية لأفضل الأعمال الطويلة في قسمي "السينما العالمية" و السينما الكردية، وأفضل فيلم أجنبي وأفضل أخراج وأفضل سيناريو وأفضل تصوير وأفضل فيلم قصير أجنبي وأفضل فيلم وثائقي وأفضل فيلم قصير محلي، علاوة على جائزة لجنة التحكيم الخاصة و4 جوائز خاصة عن طريق شركة «مستي فيلم» السينمائية من ضمن جائزة «شکومه‌‌ندی» الفخرية، جائزة «أحمد كايا» (المطرب الكردي المعروف)، جائزة الشهيدة «پرچم» (أول فتاة تستشهد خلال حربها ضد تنظيم داعش الارهابي في كوباني بسوريا) وجائزة الراحل «طاها كريمي» (المخرج وفقيد السينما الايرانية).

 

إدارة العلاقات العامة لمهرجان السليمانية السينمائي.

كوردستان تحيي الذكرى الـ36 لأنفلة البارزانيين بحضور رسمي كبير

شفق نيوز/ أحيت كوردستان، اليوم الاربعاء، مراسم الذكرى الـ36 لأنفلة البارزانيين، والابادة الجماعية التي ارتكبها النظام العراقي السابق بحقهم.

وجرت اليوم مراسم الذكرى بحضور رئيس اقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني، ورئيس حكومة اقليم كوردستان مسرور بارزاني، وعدد كبير من المسؤولين في كوردستان والعراق، اضافة الى ممثلي البعثات الدولية في اربيل وبغداد.

وكان زعيم الحزب الديمقراطي الكوردستاني مسعود بارزاني اصدر اليوم بياناً في ذكرى أنفلة البارزانيين، قال فيه انه "من المؤسف، وبينما تمر 36 سنة على تلك الجريمة الكبرى، مازلنا نلمس بين الحين والحين آثار فكر الشوفينيين ومرتكبي الأنفال في تصرفات بعض الأشخاص والأطراف، وهذه كانت مشكلة شعبنا الرئيسة مع الحكومات المتعاقبة في بغداد".

من جانبه قال رئيس وزراء إقليم كوردستان، مسرور بارزاني، في بيان عن أنفلة البارزانيين "يستحق شعبنا الصامد وذوو المؤنفلين كل الخدمات والرعاية، ونحن في حكومة إقليم كوردستان سنواصل مساعينا، لنعمل من خلال وزارة شؤون الشهداء والمؤنفلين على تحقيق جميع حقوق واحتياجات أعزائنا هؤلاء، وسيكون الإصرار على تعويض ضحايا حملات الإبادة العرقية لشعب كوردستان، مادياً ومعنوياً، واحدة من نقاط محادثاتنا مع الحكومة الاتحادية العراقية، كما كانت دائماً".

يشار الى ان النظام العراقي السابق، اقتاد قبل 36 سنة 8000 من الاطفال والشيوخ والشباب البارزانيين، إلى صحارى جنوب العراق، وقتلهم بطريقة جماعية.

وكانت تلك الجريمة، احدى حلقات تضحيات أبناء شعب كوردستان، من تغييب الاف الشباب الكورد الفيليين، وأنفال كرميان وبهدينان، والقصف الكيمياوي لحلبجة، وعمليات التعريب والترحيل، اضافة الى حملات ابادة الإزيديين.

احدث الأخبار

الحصول على اتصال معنا

اهم الأخبار

حالت های رنگی